السياحي

الشيخ “عامر بوعكاز” صاحب زاوية سيدي نايل للسياحي :

لابد أن تسهم السياحة الدينية في تطوير السياحة في الجزائر
حوار :كاهنة عجوط.

تزخر ولاية الجلفة بالعديد من الزوايا التي كانت بمثابة المنارة الحقيقية التي تبث الوعي و تنشر العلم , لتقف بذلك حصنا منيعا أمام آلة الإستدمار الفرنسي , و نقف أمام زاوية لها تصور آخر و بعد مستقبلي و حضاري من نوع خاص يعكس من خلال تصور شيخه “عامر بوعكاز” للسياحة الدينية
السياحي : قدم لنا نبذة عن حياتك شيخنا الفاضل ؟
الشيخ عامر بوعكاز : أنا من مواليد 1957 م ترعرعت في مسعد ، درست مرحلتي الإبتدائية و المتوسطة فيها أما تعليمي الثانوي كان في مدينة بوسعادة ، نجحت في شهادة البكالوريا سنة 1979 م . كان لي خرجات إلى أوروبا و درست في معهد للغات العالمية سنة 1986 م .
كنت أول مقتصد في ثانوية “حاشي عبد الرحمان” ، و كنت أول مراقب عام (مكلف بمهمة) في متوسطة “عمر بن الخطاب” . إلا أنني لم أجد نفسي في الوظيف العمومي ، و اتجهت إلى الأعمال الحرة و كانت وجهتي الأولى إلى أمريكا اللاتينية سنة 1987 م ، ففتحت مطعما و فندقا اسمه “الجزائر”.


السياحي
: كيف اذا كانت وجهتك إلى الاهتمام بالزوايا ؟
الشيخ عامر بوعكاز
: بعد عودتي إلى الجزائر وجدت العشرية السوداء ، فعملت في الإطار الأمني في مسعد
و هذا ما دعاني اصب جل اهتمامي بالجانب الديني و قمت ببناء زاوية خارج مدينة مسعد بحوالي 30 كلم سميتها “زاوية سيدي نايل” سنة 2014 م ، و قمت بإعادة بناءها في ظرف 11 شهرا أي في سنة 2015 م.
السياحي
: ما هي الإضافة لزاوية سيدي نايل لما هو متوفر ؟
الشيخ عامر بوعكاز
: أنا نظرتي لعمل الزاوية واسع جدا فمن مفهوم الزاوية ، الزاي هو الزهد ، الألف هو إكرام ، الواو هو الورع ، الياء هو يقين ، التاء هو تعليم ، فعندي إن لم تكن هذه الخصال فيها فأمها هاويه .أريد من خلال هذه الزاوية أولا إصلاح ذات البين سواء بين العروش ، الأهل ، الزوجين ، و أضع بصمة في استخراج الماء و بذلك أحدث الاكتفاء الذاتي في منطقة مسعد كما يقوله سبحانه و تعالى :”و خلقنا من الماء كل شئ حي ”
. السياحي
: ما هي نصيحتك لشباب اليوم ؟
الشيخ عامر بوعكاز
ا: نصيحتي لهم الابعاد كل الابعاد عن الأكل الاصطناعي و التوجه إلى التغذية الصحية ، لهذا فمشروع استخراج الماء يعكس على هذه الظاهرة مباشرة فبضل الماء نستطيع أن نزرع و نحصد كل الخيرات لا داعي لاستيرادها من الدول المجاورة فلقد قمت بتجربة زراعية للزنجبيل و القصب السكري و البطيخ و نجح المشروع و الحمد لله و حتى المناخ يلعب دور في ذلك .

 

التعليقات مغلقة